المستجدات

التعريف بالجمعية ودورها

التعريف بالجمعية ودورها

1-  تعريف الجمعـيـة
  - محطات تاريخية :
   -  نونبر 1958      :  ظهير رقم 1.58.376 يضبط بموجبه حق تأسيس الجمعيات.
    – 10 ابريل 1973 :  ظهير شريف المعتبر بمثابة قانون رقم 1.73.283.
    – 23 يوليوز2002 : القانون 75.00 الصادر الأمر بتنفيذه بموجب الظهير الشريف رقم 1.02.206
    – الفصل التاسع من دستور 1996:
  • يضمن الدستور لجميع المواطنين:
     - حرية التجول وحرية الاستقرار بجميع ارجاء المملكة.
     - حرية الرأي وحرية التعبير بجميع أشكاله وحرية الاجتماع.
     - حرية تأسيس الجمعيات، وحرية الانخراط في أية منظمة نقابية وسياسية حسب اختيارهم، و لا يمكن أن يوضع حد لممارسة هذه الحريات إلا بمقتضى القانون.
  • التأسيس:
  • حسب الفصل 2 يجوز تأسيس جمعيات الأشخاص بكل حرية ودون سابق إذن بشرط أن تراعى مسطرة التأسيس.
  • من الناحية القانونية :
  • الجمعـيـة هي إنفاق لتحقيق تعاون مشترك و مستمر بين شخصين أو عدة أشخاص لاستخدام معلوماتهم أو نشاطهم لغاية غير توزيع الأرباح فيما بينهم.
2 –  دور الجمعية :
    – توعية السكان و تحفيزهم عن طريق إشراكهم في أنشطة الجمعية.
    – لعب دور الوساطة من اجل مساعدة السكان على فهم مشاكلهم و العمل على إيجاد الحلول الملائمة.
    – ضمان الاستمرارية في التفكير و الفعل عن طريق العمل على خلق ديناميكية محلية.
2  -  خلاصـة مهمـة:
الجمعية هي إطار العمل من أجل توعية الفئات المستهدفة بمشاكلها، و تحفيزها للتفكير والمشاركة في طرح الحلول المناسبة، و مساعدتها على تجسيد هذه الحلول على ارض الواقع.
    المشاركة:
  • لا يجب أن يفهم من الإشراك، كما هو شائع عند البعض، دعوة الفئات المستهدفة للقيام ببعض الأعمال العضلية كالحفر و جلب الأحجار أو الماء ….
  • الإشراك هو : إشراك في الاقتراحات، في المناقشة و إبداء الرأي، في اتخاذ القرار، إشراك في الإنجاز ، في المتابعة و التسيير و المراقبة و التقييم. و هذه عناصر مهمة لضمان نجاح أي عمل تقوم به الجمعية، و تلعب عملية الإشراك دورا كبيرا في تحديد العلاقة بين الجمعية و السكان.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صور المظاهر بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.